آخر الأخبار

جاري التحميل ...

مرض "رقبة الموبايل".. وما علاقته بمستخدمي الهواتف الذكية؟

دراسات حديثة تحذر مستخدمي الهواتف الذكية.. ما هو مرض “رقبة الموبايل”؟

 لا أحد ينكر أن الهاتف الذكي أصبح الصديق والرفيق الدائم لكل شخص لما له يمثله من أهمية اقتصادية واجتماعية في حياة الأفراد، ولكن على الجانب الصحي فقد حذر الخبراء والمتخصصون من خطر التعامل مع الهواتف المحمولة بشكل مستمر، لما يشكله من خطورة على صحة الإنسان ويسبب له تيبسا بعضلات الرقبة، ويؤثر سلبا على درجة توازنه وتركيزه .
وفي هذا الشأن يقول ساشا هوفمان المعالج الفيزيائي أن مرض شد عضلات الرقبة غالبا ما يصاب به كل من يتعامل مع المحمول لفترات طويلة، ويطلق عليه مرض “رقبة الهاتف المحمول”، واصفا أعراضه بأن المريض يبدأ بالشعور بآلام مفرطة في عضلات الرقبة، تسبب تقييدا لحركة الرقبة عند إدارتها يمينا أو يسارا.
وأكدت دراسات حديثة أن النظر للأسفل باتجاه شاشة الهاتف يضر بالعمود الفقري، وذلك لثقل وزن الرأس، حيث يصل لخمسة كيلوغرامات وهو في حالة الاستقامة، ولكن في حالة إمالته للأمام يتضاعف وزنه إلى سبعة وعشرين كيلوغراما وهو ما يشكل ثقلا مضاعفا على العمود الفقري.
وذكرت الدراسات أنه لا علاج للعمود الفقري سوى العلاج الفيزيائي من خلال تطبيق بعض الحركات لتدريب العضلات العميقة في الرقبة وتمديدها، والحصول على نوعا من الاستقرار والاسترخاء.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

Health Views Eight

2016